+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    ام سيف الدين is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    07 / 04 / 2008
    الدولة
    مجهولة
    المشاركات
    1
    معدل تقييم المستوى
    201

    افتراضي الرجل و الشاة ع الانترنات

    بسم الله الرحمن الرحيم اش رايكم في علاقة الرجل بالشاة مع نساء اخرياة حراام؟هل فيها خطوورة على زوجة عاطفيا؟ شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . ألف مبروك .. الخبر

     
  2. #2
    صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute صناع الحياة has a reputation beyond repute الصورة الرمزية صناع الحياة
    تاريخ التسجيل
    09 / 06 / 2005
    الدولة
    مصر
    العمر
    51
    المشاركات
    21,349
    معدل تقييم المستوى
    26550

    افتراضي رد: الرجل و الشاة ع الانترنات

    النفس البشرية بها أمور ثلاث
    الأول هو الإدراك …
    وهو أن تدرك النفس البشرية الكينونة التي تناظرها ..سيان بشرية كانت أم غير بشرية مادية كانت أم معنوية وذلك بالأوصاف والصفات للحدث أيا كان
    الثاني وهو الوجدان ...
    وهو تولد شعور ما نحو هدف ما بعد إدراك لهذا الهدف
    فلا وجدان إلا يسبقه إدراك والوجدان إما حب أو كره أو حقد أو حسد أو سرور أو حزن .
    فمثلا الخبر السار ونقله يسمى إدراكا والفرح والسرور المترتب عليه يسمى وجدانا .
    وكذلك رؤية الزهرة الجميلة تسمى إدراكا والحب لهذه الزهرة يسمى وجدانا
    الثالث النزوع .
    وهو التحرك بالأفعال والأقوال نتيجة الوجدان المترتب عن الإدراك .
    والشريعة الإسلامية حكمت النزوع فقط وشرعت لها ولكنها لم تتعرض للإدراك والوجدان إلا في فضائل الأعمال لكن الحل والحرم كان في النزوع.
    الاختلاف والشقاق والنزاع يولد إدراكا لدى النفس البشرية وهذا الإدراك يولد وجدانا يسمى كراهية وهذا الوجدان يولد نزوع قد يكون القتل ((ويكون القصاص الإسلامي )) عن النزوع المسمى قتلا …وليس عن الإدراك أو الوجدان.
    رؤية الزهرة الجميلة إدراكا بها يولد وجدانا وحبا لها فيولد نزوع تمد اليد ليقطفها ليحتفظ بها وهذا النزوع فإذا كانت ملكا له فلا عقاب عليه وان كانت ملكا لغيره فعليه العقاب الإسلامي .

    بقى أمر هام
    وهو أن الفواصل بين الإدراك والوجدان والنزوع تعتبر تحت السيطرة العقلية في جميع الأمور عدا أمر واحد تضيق الفواصل بين الأمور الثلاث وقد تلتحم وتتكامل وهى الأمور التي تختص بالشهوة سيان للفرج أو البطن وقد يفقد المرء سيطرته على الفواصل بين إدراكه ووجدانه ونزوعه فيع في المحظور.

    ومن ثم حكمت الشريعة الإسلامية على النزوع فقط في كافة الأمور ولم تتعرض للإدراك أو الوجدان ولكنها في معاملة الرجل والمرأة فان الشريعة الإسلامية حكمت الإدراك بداية كي لا يدخل في وجدان ونزوع وذلك لان الشريعة الإسلامية علمت الخلقة البشرية بان التحكم في الإدراك والوجدان لغير المرأة ممكن للغالبية العظمى من البشرية لغير المرأة إما في المرأة فانه غير ممكن التحكم للغالبية العظمى مما قد يؤدى للنزوع .
    وإذا رأينا الاستدلالات بأن الله يمنع أسباب الإدراك
    يقول تعالى ((يا آيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما )) صدق الله العظيم
    وهنا التكليف للمرأة إلا تكون سببا في الإدراك وهى مسئوليتها كي لا يدركها الذكور بمفاتنها وجسدها .
    ولم يكتف التشريع الإسلامي بهذا وإنما تأكيدا له أمر الجميع بغض البصر وعلل ذلك بأنه زكاة للنفس وحفظ للفرج وهذا مستدل كامل أن الإدراك بالبصر يولد وجدانا ينتج عنه نزوع للفرج .
    ((قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أذكى لهم أن الله خبير بما يصنعون )) ثم يوجه المولى عز وجل الخطاب للنساء ((وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها )) صدق الله العظيم

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لزوجاته حين دخل عليهن ضرير ((قمن فاستترن )) فقالت إحداهن ولكنه لا يرانا فقال صلى الله عليه وسلم ((أن النساء ترى من الرجال ما يراه الرجال من النساء ))

    مما سبق
    العلاقة بين الرجل والمرأة مجرمة من أول باب الإدراك سدا للذرائع لأنه غير منفصل عن الوجدان والنزوع

    وإذا فكرنا في العلاقة على الإنترنت بين الرجل والمرأة
    فالإنترنت لما تستخدم فيه يكون حلالا ويكون حراما
    حلالا بالمجهول والعموم فأنا لا أعرف من تكلمني ولا اسمها ولا عنوانها وإنما تتحدث معي عبر خطوط تظهر قد تكون رجلا أو لا هي أو أي أمر حلال الحديث في أي أمر لا يولد إدراكا.
    ولكنه بمجرد الدخول لطرق الإدراك من وصف وصور واسم وتعارف دخلنا باب الإدراك المحرم لأنه يولد الوجدان والنزوع.

    كمن يشتم رائحة جميلة لا يعرف موطنها فلا شئ عليه أن يشتم منها
    ولكنه بمجرد أن يعرف موطنها وصفاتها وأوصافها وكيف يصل إليها يكون الإدراك ثم الوجدان والنزوع.
    ((لا يشترط للنزوع المحرم بين الرجل والمرأة أن يكون زنا ولكنه أي شعور محرم يربط رباط غير شرعي))

    وعليه
    الحديث العام الذي لا يولد إدراكا بين الرجال والنساء لا حرمة فيه وإن كان يستحب اجتنابه لئلا يفقد حدوده
    الحديث بين الرجل والمرأة الذي يولد إدراكا حرام
    والله أعلى وأعلم

    من بحوث دكتور صلاح المغربي
    في أثر منشطات الهرمونات على التصرفات وسلوك الإناث

     
  3. #3
    الموالية is on a distinguished road الصورة الرمزية الموالية
    تاريخ التسجيل
    29 / 12 / 2007
    الدولة
    انكلـــترا
    المشاركات
    40
    معدل تقييم المستوى
    243

    افتراضي رد: الرجل و الشاة ع الانترنات

    مقال ونصا شرحيا مفصلا للاخ المحترم --صناع الحياة --

    عن ماهية العلاقة مابين الرجل والمرأة وتبيان حدودها عبر جهاز الكمبيوتر

    فقد استفدت كثيرا من طرح هذا الموضوع من صاحبته الموقرة والتعليق .

    ..

    بورك مسعاكم للخير .
    [bimg]http://i32.tinypic.com/xoidd2.jpg[/bimg]

     
  4. #4
    يـازين سامحني is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    13 / 05 / 2008
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    العمر
    43
    المشاركات
    847
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: الرجل و الشاة ع الانترنات

    ام سيف شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

    وكذلك اخي صناع الحياة موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

     

 
+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك